اخبار

تعاون جديد ما بين AESF وجامعة Coventry البريطانية يسعى لنشر ثقافة ألعاب الفيديو التنافسية

المزيد من الجامعات المرموقة تنضم لداعمي الرياضات الإلكترونية

هي شراكة جديدة تقوم بها منظمة الرياضات الإلكترونية الآسيوية AESF مع جامعة Coventry University البريطانية، سعياً منها لتعزيز دور الرياضات الإلكترونية في المنهج التعليمي الخاص بالجامعة

 

 

تحدث أحد ممثلي AESF عن التعاون الجديد مع Coventry University في بيان صحفي واصفاً الجامعة على أنها واحدة من أكثر المؤسسات المرموقة في المملكة المتحدة،  قائلاً بأن الشراكة ما بين الجهتين تستند إلى أربعة عوامل أساسية تتألف من سلسلة محاضرات عبر الإنترنت، أبحاث تعاونية لمواضيع في مجال الرياضات الإلكترونية، تعزيز خبرات الطلاب المتعلقة بهذا المجال، وتطوير ورشات عمل عالية الجودة يقودها خبراء لتقديم المزيد من الدعم للمؤسسات العضوة في AESF.

ستسعى AESF مع Coventry لتوفير المزيد من الفرص للطلاب كالبحث في إمكانية توفير برامج تدريبية (Internship) للعمل لديها، إضافة لتعزيز وتطوير المناهج المحلية بما في ذلك جلسات مخصصة للرياضات الإلكترونية.

“إن خبرة Coventry University في مجالات إدارة الرياضات ومجال الأعمال ستساعد في دعم المنظمات العضوة لدينا، اللاعبين، والمسؤولين بصناعة المحتوى المتمحور حول ثقافة الرياضات الإلكترونية. هذا التعاون لا يُظهر جهود AESF المستمرة في دعم المجال فحسب، وإنما يعكس التزام Coventry وإخلاصها في سعيها نحو تبني واللحاق بآخر التطورات الحديثة.” تحدث السيد Sebastian Lau مدير AESF العام، والذي يعد من خريجي الجامعة البريطانية ذاتها.

يُذكر بأن Asian Electronic Sports Federation (AESF) تُعد الهيئة الرسمية الوحيدة لمجال الرياضات الإلكترونية في القارة الآسيوية وقد تم الاعتراف بها رسمياً من قبل المجلس الأولمبي الآسيوي (OCA)، حيث قامت AESF بتنظيم فعاليات الرياضات الإلكترونية في دورة ألعاب آسيا 2018 بجاكرتا إضافة لألعاب شرق جنوب آسيا في 2019، وهي تسعى دوماً لمواكبة الانتشار الكبير لمجال الرياضات الإلكترونية حول العالم.

الجمهورية العربية السورية مُمثلة بالجمعية السورية للرياضات الإلكترونية SESA هي إحدى الدول الأعضاء في AESF، وسيتم تنظيم التصفيات الخاصة بأية فعالية آسيوية ستجري لذا نرجو منك البقاء متابعاً لنا لكل جديد.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق